منتديات الساقية الحمراء التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم الى منتديات الساقية الحمراء التعليمية

منتديات الساقية الحمراء التعليمية

مفتاح المتعلم ودليل المعلم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الخطة الدراسية اليومية .. تعريفها وأهميتها وعناصرها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاستاذ الصحراوي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 13/08/2015
العمر : 26

مُساهمةموضوع: الخطة الدراسية اليومية .. تعريفها وأهميتها وعناصرها   الثلاثاء سبتمبر 08, 2015 11:25 am


الخطة الدراسية اليومية .. تعريفها وأهميتها وعناصرها

الأستاذ اياد ماجد خليل

ما المقصود بالخطة الدراسية اليومية ؟
الخطة الدراسية اليومية هي : عملية تصور مسبق للموقف التعليمي التعلّمي لتحقيق الأهداف ، وقوام هذه العملية تحديد الأهداف واختيار أساليب تحقيقها وتقويم مدى تحققها في فترة زمنية معلومة ولمستوى محدد من التلاميذ .
الخطة الدراسية اليومية : هي ذلك المستوى من التخطيط القصير المدى الذي يضعه المعلم لتحسين أدائه لدرسٍ واحد أو مجموعة من الدروس التي تكون فيما بينها وحدة دراسية .
أهمية الخطة الدراسية اليومية:
يحس بعض المعلمين أن التخطيط هو واجب وظيفي بغير قناعة منهم بأهمية التخطيط في عمله ، وبالتالي يكون من الصعب عليه النجاح في عمله ، ويطرح عدد من الأسئلة :-
هل يعقل أن يحتاج المعلم المتخصص المؤهل إلى التخطيط ؟
هل المعلم عاجز عن إعطاء درسٍ في مجال تخصصه دون تخطيط مسبق ؟
هل يحتاج المعلم إلى مذكرة خاصة يدون فيها تصوره المسبق لما سيقوم به في الموقف التعليمي وهو يتقن المادة التي يقوم بتدريسها عن ظهر قلب .
ولكن يمكن أن نجيب على هذه الأسئلة بالأسئلة التالية :-
هل مر بالمعلم موقف وقف فيه أمام طلابه مواقف الحرج بعد إنهائه للدرس في الربع الأول من الحصة ؟وكيف تصرف بعد ذلك ؟
هل وقف المعلم أمام جملةٍ جهمة أو كلمةٍ غامضة في درس من الدروس فتصبب عرقه والتلاميذ ينظرون إليه وهم ينتظرون منه توضيح الجملة أو الكلمة ؟.
هل ينوع المعلم من أساليبه وأنشطته بحيث يحفز التلاميذ على التعلم بشوقٍ واهتمام ؟
إن أهمية الخطة الدراسية اليومية تتمثل في النقاط التالية :-
يحفز التلاميذ على التعليم ويشوقهم إليه
يحميهم من أضرار التعليم المشوش وسوء الفهم والاضطراب .
يساعد المعلم في توضيح رؤيته لما يريد تحقيقه لدى التلاميذ فيعد الوسائل والأدوات التي يحتاج إليها ، فيشعر بثقة بنفسه وثقة تلاميذه به .
التخطيط يسهل عملية التعلم سواء فيما يتعلق بدور المعلم أو المتعلم .
يحمل المعلم على معرفة أهداف المناهج التي يخطط لتدريسها .
يحمل المعلم على تحليل محتوى المواد التي يدرسها .
يساعد المعلم في توظيف الجهد والوقت والاقتناع بهما .

عناصر الخطة الدراسية اليومية:
العناصر الأساسية في الخطة وهي اليوم والتاريخ الذي سوف تنفذ فيه الخطة ،وكذلك الحصة والصف الذي ستعطى له ، والموضوع الذي تم تخطيطه .
أولاً : التهيئة الحافزة
وتشمل تهيئة البيئة المادية والجو النفسي الذي يحفز التلاميذ للتعلم ، بحيث يستنتج التلاميذ من خلالها عنوان الدرس أو يتوقعوا الموضوع الذي سيتناوله المعلم في درسه .
وهنا لابد من:-
أن تكون التهيئة قصيرة لا تتجاوز خمس دقائق .
أن تكون التهيئة مثيرة ودافعة للتعليم .
أن تكون التهيئة مبتكرة وجديدة .
أن توصل الدرس السابق أو الخبرات السابقة بخبرات الدرس الجديد .
ثانياً:الأهداف السلوكية
تشكل الأهداف السلوكية العمود الفقري بالنسبة للخطة الدراسية اليومية لأنها نواتج التعلم أو بمعنى أدق النواتج التعليمية للعملية التربوية .
والسؤال المطروح هنا : كيف يعرف المعلم ما ينبغي أن يكون عليه تلاميذه بعد حصة أو مجموعة من الحصص ؟
إن الإجابة عن هذا السؤال مرتبطة بأهم عناصر التخطيط سواءً في ذلك التخطيط السنوي والمرحلي أو التخطيط اليومي الدرسي ، إنها الأهداف التي يحددها المعلم للموقف أو المواقف التي سيواجهها .


ما المقصود بالهدف السلوكي ؟
الهدف السلوكي : هو التغير المتوقع حدوثه في سلوك المتعلم و الذي يمكن ملاحظته وقياسه بعد مرور المتعلم بخبراتٍ تعليميةٍ معينة .
صياغة الأهداف السلوكية : -
أن يبدأ كل هدف بفعل مضارع يحدد بدقة سلوك ملاحظ أو أداء قابل للقياس .
يصاغ الهدف بدلالة الأداء المتوقع من التلميذ وليس المعلم .
يصاغ الهدف على أنه ناتج من نواتج عملية التعلم في نهاية الموضوع أو الدرس وليس و ليس بدلالة عملية التعلم نفسها .
يصاغ كل هدف ٍبحيث يتضمن ناتجاً واحداً للتعلم وليس مجموعة من النواتج .
عدم إغفال نواتج التعلم المهمة مثل : مهارات التفكير والفهم ، والاتجاهات الإيجابية والمهارات العملية المرتبطة بالموضوع الدراسي .
الأخطاء الشائعة في صياغة الأهداف :-
وصف سلوك المعلم بدلاً من المتعلم (مثلاً نقول تعريف قاعدة البيانات ولكن نقول : أن يعرف الطالب قاعدة البيانات……)
صياغة الأهداف بدلالة عملية التعلم نفسها بدلاً من نتائج التعلم فمثلاً من الأخطاء الشائعة : (( أن يتعامل مع نظام ويندوز ذكر قائمة بعناصر المادة الدراسية المراد تعلمها والأصح القول أن يحدد أيقونة … أن يشغل برنامج الآلة الحاسبة ….
خطأ شائع احتواء الهدف على أكثر من ناتج تعلم مثلاً : (( أن يعرف الشبكة ويذكر أنواعها .
وضع أهداف يصعب قياسها أو لا يمكن قياسها أحياناً .
مواصفات الهدف السلوكي الجيد :-
أن تصف العبارة الهدفية السلوك المتوقع من المتعلم ، (المحتوى أو السياق المستخدم .(
أن تصف العبارة الهدفية سلوكاً تسهل ملاحظته ويمكن تقويمه .
أن تبدأ العبارة بأن والفعل المضارع ويشير إلى نتيجة التعلم لا عملية التعلم .
أن تشتمل على هدف سلوكي واحد فقط .
أن تحدد مستوى الأداء المقبول و المنتظر تحقيقه.
تصنيف الأهداف السلوكية :-
من أشهر تصنيفات الأهداف السلوكية تصنيف بلوم حيث صنفها إلى مجالات ثلاثة هي :
المجال المعرفي ( العقلي و الإدراكي ) — المجال الوجداني — المجال الحركي .
أ- المجال المعرفي : ويشمل الجوانب و المستويات المعرفية التالية:
أولاً: التذكر:-
يمثل أبسط الأهداف التربوية وأدنى درجاتها ويقوم على استدعاء المعلومات من الذاكرة والتعريف و يشتمل على المصطلحات والحقائق والمفاهيم و التصنيفات.
أمثلة على التذكر:-
أن يعدد وحدات الإدخال للحاسوب
أن يذكر أدوات برنامج الرسام .
أن يذكر خطوات تشغيل برنامج فلاش FLASH
أن يعدد الطالب….. .
أن يتعرف على مفهوم ….
أن يعرّف الشبكة العنكبوتية
ثانياً: الاستيعاب و الفهم :-
يمثل مرتبة أعلى من التذكر و يشير إلى قدرة التلاميذ على معرفة الموضوع، ويشتمل على التعبير عن الفكرة بأسلوب التلميذ و لغته والشرح والتلخيص للأفكار .
أمثلة على الاستيعاب و الفهم :-
أن يفسر الطالب ….
أن يعطي …..
أن يضع عنوانا مناسبا للنص
أن يلخص قصة …..
أن يشرح خطوات نسخ ملف ما إلى القرص المرن
ثالثاً: التطبيق :-
قدرة الطالب على استخدام ما لديه من خبرات في مواقف جديدة .
أمثلة على التطبيق :-
أن يتقن التنقل بين قوائم البرنامج
أن يتدرب على إنشاء مجلد على القرص الصلب
أن ينسخ ملف
أن يحذف ملف
أن يبحث عن ملف ما
أن يهيأ القرص المرن
رابعاً: التحليل :-
أن يتكون لدى التلميذ القدرة على تجزئة المادة إلى عناصرها المكونة لها ، واكتشاف العلاقات القائمة بين هذه العناصر.
أمثلة على التحليل :-
1 -أن يقارن بين RAM و ROM
-2 أن يكتشف كيفية عمل إطار مزخرف للصفحة .
-3 أن يميز بين الملف والمجلد
-4 أن يعلل ….
-5 أن يحلل …..
خامساً : التركيب :-
وضع العناصر والأجزاء معاً بحيث تكون كلاً جديداً مستقلاً ……..
أمثلة على التركيب :-
-1 أن يصمم قاعدة بيانات / حركة معينة على برنامج فلاش
سادسا ً: التقويم :-
إصدار أحكام معيارية على قيمة الأفكار ……..
أمثلة على التقويم :-
-1أن يعطي حكماً على موضوع ما .
-2أن يصدر حكماً على شخصية معينة .
-3أن ينتقد فكرة أو شخصية .
4- أن يقترح حلاً لمشكلة تعطل أجهزة الحاسوب
ب - المجال الوجداني :
يشتمل على القيم والميول والاتجاهات ، ويتعلق بتنمية مشاعر المتعلم وتطورها من خلال إثارة مشاعره سلباً وإيجاباً .
أمثلة على المجال الوجداني أو الانفعالي :
أن يقدر دور الحاسوب في تطوير المجتمع
أن يرسم علم الإمارات
أن يطبع حديث شريف / حكمة ….
أن يعتز بدينه الإسلام .
أن يحب – يؤيد – ينكر – يدحض – يكره- يحترم .
أن يتجنب مقاطعة زملائه عند إجابتهم على الأسئلة .
ج - المجال الحركي :
وتشمل المهارات الآلية و اليدوية … ويهدف إلى القيام بالعمل ما يسهو له وبسرعة و دقة وإتقان .
أمثلة على المجال الحركي :
-1 أن يؤشر على لوحة المفاتيح
-2 أن يمسك وحدة المعالجة المركزية .
-3 أن يصمم نموذج ….. .
-4 أن يطبع …………
5- أن ينفذ نشاط …………..
المحتوي
من العناوين التي يجدها المعلم في دفتر التخطيط الدرسي بعد التهيئة الحافزة والأهداف يجد المحتوى ، فما المقصود بالمحتوى ؟ وما الذي يذكره المعلم تحت هذا العنوان في دفتر التخطيط ؟
المحتوى : هو ناتج التعلم الذي يريد المعلم الوصول إليه ، ولذلك لابد أن يفرق المعلم بين الهدف والمحتوى والأسلوب .
الــهــــدف الـــمحتوى
أن يعرف الحاسوب تعريف الحاسوب
أن يحرك شريط المهام تحريك شريط المهام
الأساليب والوسائل التعليمية والأنشطة
الأساليب والوسائل والأنشطة من الأمور الهامة جداً حيث أن المعلم من خلالها يوصل المادة التعليمية إلى المتعلمين . فما المقصود من هذه المصطلحات الثلاث : الأساليب والوسائل والأنشطة ؟
يمكن هنا أن نختار أحد التوضيحات التي وضعها بعض المفكرين فقال عنها : (( إنها الوسائل العملية التي بها تنفذ أهداف التعليم وغاياته وعرفها آخر بقوله (( هي الخطة التي نضعها لأنفسنا قبل أن ندخل حجرة الدراسة ونعمل على تنفيذها في تلك الحجرة بعد دخولها .
الأساليب :
من الأساليب التي يمكن أن يستخدمها المعلم ما يلي :-
طريقة حل المشكلات : وهي الإجراءات التي يقوم بها المعلم عند مواجهته موقفاً مشكلاً ، للتغلب على الصعوبات التي تحول دون توصله إلى حل .
التعلم الذاتي : وهو النشاط الذاتي للتلميذ الذي يقوم به بطريقة مستقلة معتمداً على ذاته وإمكانياته الشخصية . فالتعلم الذاتي أسلوب يقوم به المتعلم بالمرور بنفسه على المواقف التعليمية المختلفة لاكتساب المهارات والمعلومات .
التعلم التعاونـــــــي :أسلوب تدريسي يعمل فيه التلاميذ في مجموعات صغيرة لزيادة تعلمهم ، وتعليم بعضهم بعضاً ، وهذا الأسلوب فيه فوائد كثيرة للمتعلمين ، حيث يتيح لهم فرصة التفاعل وتبادل الأفكار والآراء .
الأسلوب القصـصـي : إن استخدام القصة واستخلاص العبر والدروس منها مفيد جداً في تدريس بعض موضوعات التربية الإسلامية كالشخصيات والتهذيب والسيرة .
الحوار والمناقشة : الحوار والمناقشة من الأساليب المهمة جداً في التعلم ، بحيث يكون الحوار مرتباً والمناقشة هادئة يمنح الطلبة فرصة أكبر في النقاش والحوار .
طرح الأسئلة : يطرح المعلم أسئلة أثناء حواره يقصد بها بناء المعلومات ، وليس تقييم التعلم ، فيجب أن تكون هذه الأسئلة قصيرة وتفتح أمام الطالب أفقاً للإجابة وكسب المعلومات .
معا ير اختيار الأسلوب التعليمي واستخدامه:-
ملاءمة الأسلوب للهدف : يرتبط النشاط بالهدف ارتباطاً وثيقاً . فطبيعة الهدف هي التي تساعد إلى حد بعيد في انتقاء نوع النشاط المناسب له .
ملاءمة الأسلوب لمستوى التلاميذ : فما يناسب تلاميذ الصفوف الابتدائية لا يناسب تلاميذ المرحلة الثانوية .
الأسلوب الأكثر مناسبة ضمن الإمكانات المتوافرة . فالهدف الواحد قد نجد له أكثر من أسلوب لتحقيقه . والمعلم الحاذق هو الذي يختار أفضل الأساليب في حدود ظروف المدرسة و إمكاناتها . فهل تسمح الظروف برحلة مثلاً للتعرف على بعض المناطق أو المشاهد أم لا؟
طبيعة المادة الدراسية : فلكل مبحث من مباحث المعرفة طريقة خاصة في تنظيمه وبحثه و تدريسه . من هنا يأتي تنوع الأساليب
الخبرة المباشرة والخبرة غير المباشرة : الخبرة المباشرة بالشيء المراد تعلمه هي أفضل أنواع الخبرات . والمعلم مطالب بإتاحة الفرص لتلاميذه ليختبروا الأشياء مباشرة والخبرة غير المباشرة : عن طريق النماذج و التقنيات والصور .
تنوع الأسلوب حسب الموقف التعليمي، وهذا التنويع يؤدي إلى حفز التلاميذ على التعلم ، ويتم التنويع في ضوء الموقف التعليمي التعلمي.
الوسائل التعليمية والأنشطة
الوسيلة التعليمية : هي كل ما يستخدمه المعلم والمتعلم داخل الصف وخارجه بهدف نقل خبرة أو تحسين أداء , ولا تعتمد أساساً على اللفظ.
معايير استخدام الوسائل التعليمية:
1- أن تكون الوسيلة مناسبة للهدف
2- أن تكون الوسيلة سليمة من الناحية العلمية وخالية من الأخطاء .
3- أ ن تكون مشوقة وجذابة .
4- أن تكون جديدة ومبتكرة وليست روتينية تقليدية .
5- أن ينوع المعلم في استخدام الوسائل ولا يقتصر على لون واحد منها .
الوسيلة التعليمية تستخدم في الوقت المناسب وبالقدر المناسب
بعض الوسائل التي يمكن استخدمها :
جهاز العرض DATA SHOW
التدريس باستخدام الأقراص التعليمية
السبورة وسيلة هامة جداً ,وعلى المعلم أن يحسن استخدامها
الكتاب المدرسي من أهم الوسائل التي يعتمد عليها المعلم.
اللوحات والصور المجسمات.
جهاز عرض الشفافيات :البروجكتر.
الفيديـــو .
جهاز الحاسوب
الإنترنت .
التقويم
لا شك أن المعلم يحتاج إلى التحقق من مدى استفادة التلاميذ من الخبرات التي مروا بها , وتحقق الأهداف التي خطط لها ,وهو هنا يحتاج إلى الحكم على أداء التلاميذ وهذا الحكم هو التقويم.
وطريقة التقويم وأدواته التي يختارها المعلم ترتبط ارتباطا مباشراً بالأهداف السلوكية الخاصة للدرس أو الموقف , فإذا كان أحد الأهداف يشير الى السلوك الذي ينبغي أن يكون التلميذ قادراً عليه فإن غرض التقويم في هذه الحالة هو تحديد مدى قدرة التلميذ على إبداء هذا السلوك حين يطلب منه ذلك.
وهذا يعني أن التقويم يتطلب إتاحة الفرصة للتلميذ لكي يبدي السلوك المعين ويعبر عنه,وبالتالي يجب أن تتنوع أساليب التقويم تبعاً لتنوع الأهداف, ومن الأمثلة على الملاحظة
الاستماع إلى الطالب
الاختبار التحريري والشفوي
تسجيل الملاحظات
متابعة الطلاب أثناء تفيذ المهارات
الزمن
من الضروري أن يزن المعلم في تخطيطه الدرسي وأنشطته بحيث يوزع زمن الحصة توزيعاً لا يطغى فيه هدف على هدف ولا نشاطٌ على نشاط ، فالسيطرة على الزمن كفاية من كفايات المعلم الناجح .
الملاحظات
من الضروري أن يفرد المعلم في تخطيطه مكاناً للملحوظات يمكن أن يستغله في تسجيل المواقف الجديدة التي يواجهها ، أو الصعوبات والمعوقات التي حالت دون تحقيق الأهداف .
كذلك يمكن تسجيل بعض الملاحظات عن الطلبة ، أو تسجيل بعض الأسئلة التي يراها ضرورية للاختيارات المرحلية …… الخ .
اقرأ ايضا
العلاقات الإنسانية في الإدارات والمؤسسات التربوية
العوامل المكونة للثقافة المؤسسية الداعمة للتشارك المعرفي في الجامعات الأردنية الرسمية
أسباب ودوافع التحاق الطلبة ببرامج الدراسات العليا في الجامعات الحكومية الأردنية
دور المنظمات غير الحكومية في دعم التعليم في الأردن
دارسة حول مدى ممارسة مديري ومديرات مدارس محافظة الزرقاء للقيادة التحويلية
دراسة حول دور الجامعات المصرية في مواجهة الجرائم الإلكترونية لدي الطلاب
تعريف العينات وأنواعها وأهميتها في البحث العلمي
دراسة حول نظم التعليم العام في دول مجلس التعاون الخليجي
دراسة حول التغيرات اللازمة في أدوار القائمين على العملية التربوية في القرن الحالي
نقد دراسة حول التعليم الالكتروني واثر ذلك على تحصيل طلبة كلية العلوم التربوية
ملخص كتاب المدخل إلى التربية والتعليم
تقويم برنامج تأهيل معلمي اللغة الانجليزية في جامعة مؤتة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الخطة الدراسية اليومية .. تعريفها وأهميتها وعناصرها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساقية الحمراء التعليمية :: المعلمين والاساتذة-
انتقل الى: